فلوموكس أو Flumox

فلوموكس أو Flumox

فلوموكس أو Flumox – دواء فلوموكس، مضاد حيوي واسع المجال، يقضي على جزء كبير من البكتيريا، يستخدم في حالات عدوى الجهاز التنفسي العلوي وعدوى الجلد وغيرها، يحتوي على مادة أموكسيسيلين ومادة فلوكلوكساسيلن.

ونحن في ادوية بالعربية سنستعرض معًا كافة المعلومات عن دواء فلوموكس أو Flumox، دواعي الإستعمال، موانع الإستعمال، تعليمات، تحذيرات، تأثيرات جانبية، الشركة المصنعة.

تنبيه: هذه المعلومات لا تغني عن زيارة الطبيب أو الصيدلي. لا يجب أبدًا تناول أي دواء دون استشارة طبية.

فلوموكس

دواعي الاستعمال

  • علاج عدوى الجهاز التنفسي العلوي.
  • علاج عدوى الجهاز التنفسي السفلي.
  • علاج عدوى الجهاز البولي التناسلي.
  • علاج إلتهابات الجلد والأنسجة الرخوة والعظام والمفاصل وما بعد الجراحة.
  • علاج إلتهاب الأسنان.

موانع الاستعمال

  • يمنع إستخدام الدواء من قبل الأشخاص الذين يعانون من حساسية لأي من مكونات الدواء.
  • يمنع إستخدام الدواء من قبل الأشخاص الذين يعانون من مشاكل في الكبد.
  • يمنع إستخدام الدواء من قبل الأشخاص الذين تلقوا لقاح حمى التيفويد حديثًا.

تعليمات

  • يجب إستخدام الدواء بحسب إرشادات الطبيب أو الصيدلي.
  • يجب إستشارة الطبيب قبل تناول الدواء.
  • يجب تحديد الجرعة من قبل الطبيب بحسب حالة المريض.
  • يجب الإلتزام بتعليمات الطبيب.

تحذيرات

  • لا يجب إستخدام الدواء إلا بإستشارة الطبيب أو الصيدلي.
  • يجب الإلتزام بالجرعة المحددة من قبل الطبيب أو الصيدلي.
  • لا يجب تناول جرعة زائدة من الدواء.
  • لا يجب إستخدام الدواء من قبل المرأة الحامل.
  • لا يجب إستخدام الدواء من قبل المرأة المرضعة.
  • يجب حفظ الدواء في مكان بعيدًا عن متناول الأطفال.

تفاعلات دوائية

يجب إخبار الطبيب بالأدوية التي يتناولها المريض أو الأمراض المصاب بها.

تأثيرات جانبية

  • إضطرابات في المعدة.
  • فطريات الفم البيضاء.
  • ألم في العضلات وألم في المفاصل.
  • حمى وطفح جلدي.
  • إرتفاع أنزيمات الكبد.
  • التهاب القولون، والتهاب البنكرياس.
  • مشاكل في الكلى والكبد.
  • فقر الدم.
  • نقص خلايا الدم الحمراء والبيضاء.
  • صداع ودوار.

الشركة المصنعة

المصرية الدولية للصناعات الدوائية أو Egyptian International Pharmaceutical Industries Company.

المعلومات الواردة عن الدواء مبنية على النشرة الطبية للدواء، مع ذلك فإنها لا تغني عن استشارة الطبيب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *